عاجل

بالصور عضو اللجنة العليا للملتقى العلمي يعرف بالملتقى في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بالسليل ورشة عمل بعنوان ( مهارات الدراسة والحياة الجامعية ) في كلية الهندسة بوادي الدواسر دعوة للتسجيل في دورة تدريب المدربين (TOT ) في جامعة الامير سطام في وادي الدواسر مجلس جامعة الدول العربية يدين التدخلات الإيرانية في المنطقة وزير الخارجية يُطالب بوقفة حازمة في وجه التدخلات الإيرانية في الدول العربية وزارة المالية تصدر تقريرها الربعي الثالث لأداء الميزانية العامة للدولة مدير عام السجون الجديد اللواء محمد بن علي الأسمري يباشر مهامه اليوم ورشة عمل بعنوان ( مهارات الدراسة والحياة الجامعية ) في كلية الهندسة بوادي الدواسر اللقاء التعريفي بالملتقى العلمي الثاني في كلية الهندسة بوادي الدواسر “بالصور” 1200 طالب جامعي يلتحقون بدورة الضباط الجامعيين بكلية الملك فهد الامنية صباح اليوم رجل الاعمال محمد بن بجاد ال وهطان في حديث خاص بصحيفة “أركان”.. اجتماع بني هاجر وقحطان يعكس الولاء التام لخادم الحرمين وولي عهده . كلية الآداب والعلوم بجامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز تُكرم منسوبيها
Banner_1_1_1

العفو الدولية: ممارسات جيش ميانمار ضد مسلمي الروهينجا (جرائم ضد الإنسانية)

web_image_1401824200_913

قالت الجزيرة أونلاين ان منظمة العفو الدولية قالت إن تصرفات جيش ميانمار قد تصنف على أنها “جرائم ضد الإنسانية”، وذلك إثر اتهامات له بارتكاب ممارسات عنيفة ضد أقلية الروهينغا المسلمة.
واتهم تقرير صادر عن المنظمة السلطات في ميانمار بـ”قتل مدنيين وممارسة الاغتصاب والتعذيب”. وينفي جيش ميانمار اتهامه بارتكاب أعمال وحشية، ويؤكد على أنه يقوم بمداهمات لمواجهة إرهابيين في إقليم راخين.
وبدأت التقارير بشأن العنف في راخين ترد في أكتوبر/تشرين الأول مع بدء الجيش عملية أمنية فيها. في نوفمبر/تشرين الثاني، اتهم مسؤول أممي ميانمار بارتكاب “تطهير عرقي” للروهينغا.
وتقول العفو الدولية إنها أجرت مقابلات مع 35 ضحية لأعمال عنف و20 آخرين لهم علاقة بأعمال إنسانية وإعداد التقارير حول ميانمار.ووصفت المنظمة ما يحدث في ميانمار بأنه “كارثة إنسانية”، حيث تقع عمليات قتل عشوائي واغتصاب وتعذيب ونهب وتدمير لمنازل ومدارس ومساجد.وتقول المنظمة إن تصرفات الجيش “جزء من هجوم واسع وممنهج ضد الروهينغا في ولاية راخين، ولذا فإنه قد يمثل جرائم ضد الإنسانية”.
ولا يعرف حتى الآن عدد المدنيين الذين قتلوا في موجة العنف الأخيرة إذ تفرض الحكومة قيودا على الصحفيين وعمال الإغاثة. وبحسب تقديرات العفو الدولية، فقد فر قرابة 27 ألف من الروهينغا إلى بنغلاديش منذ أكتوبر/تشرين الأول.

7ads6x98y