Banner_1_1_1

خواطر ال حسان (٢٣٧)-الجمعه ١٧ فبراير ٢٠١٧م-لكل داء دواء يستطب به الا الحماقة أعيت من يداويها

IMG-20161023-WA0670-9

صحيفة أركان – حسن مسرع
سيداتي وسادتي أعضاء وعضوات ملتقي رواد ومواهب وقراء صحيفة أركان الالكترونية، الأحمق ضال مضل، إن أونس تكبر، وان اوحش تكدر، وان استنطق تخلف، وان ترك تكلف، مجالسته مهنة، ومعاتبته محنة، ومحاورته تغر، وموالاته تضر.
وكانت ملوك الفرس في القديم إذا غضبت علي عاقل حبسته مع جاهل، والأحمق يسئ الي غيره ويظن انه قد أحسن اليه فيطالبه بالشكر ويحسن اليه فيظن انه قد اساء إليه، فمساوي الاحمق لا تنقضي وعيوبه لا تتناهي، ولا يقف النظر منها الي غاية الا لوحت ماوراءها بما هو ادني منها واردي، فما اكثر العبر لمن نظر وانفعها لمن اعتبر.
وقال المتنبي:
لكل داء دواء يستطب به
الا الحماقة أعيت من يداويها
الحماقة مأخوذة من حمقت السوق إذا كسدت، وقد قال الحكماء في صفات الاحمق: أنه سريع الغضب بدون معني او سبب، يرغي ويزيد وينذر ويتهم بدون حجة، ويهدد ويتوعد.
أخيرا نقول: أعلم ان الناس ثلاثة:
١-رجل تنفع بصحبته.
٢-ورجل تقدر علي ان تنفعه ولا تتضرر به ولكن لا تنتفع به.
٣-ورجل لا تقدر ايضا علي ان تنفعه وتتضرر به وهو الاحمق وهذا الثالث ينبغي ان تتجنبه.
الدكتور محسن الشيخ ال حسان

التعليقات (1) اضف تعليق

One thought on “خواطر ال حسان (٢٣٧)-الجمعه ١٧ فبراير ٢٠١٧م-لكل داء دواء يستطب به الا الحماقة أعيت من يداويها”

Comments are closed.

7ads6x98y