Banner_1_1_1

ضيف اليوم من ملتقى رواد ومواهب في برنامج (تحت الأضواء) الإعلامي / محمد السلمان

IMG-20190314-WA0022-300x400

🌎رواد تحت الاضواء🌎
🌎🌎🌎🌎🌎
ضيفنا لهذا اليوم الخميس ١٤ مارس ٢٠١٩م-تخصص في التدريس فأصبح مدرسا ولكنه عشق الاعلام والصحافة بالذات فكان له ما اراد هو عضو ملتقي رواد ومواهب الخلوق محمد عبدالرحمن السلمان وها هو يتحدث لكم عن مسيرته فاستمعوا واستفيدوا من تجاربه وخبراته وغدا لنا لقا مع ضيف اخر
دمحسن

قررنا اختيار شخصية منكم لالقاء الضوء علي مسيرته الحياتيه وتاريخه المشرف وتقديمه لزملائه في برنامج يومي (تحت الاضواء) :

س١-الاسم الكامل:
محمد عبدالرحمن محمد السلمان
س٢-مكان الميلاد:
القصيم / بريده
س٣-المؤهلات الدراسية:
بكالوريوس شريعة
س٤-مهنتك الحالية وان كنت متقاعدا قبل التقاعد:
وكيل متوسطة محمد بن الحنفية
كاتب ومحرر صحفي ، متعاون في عدة صحف
– مجلة كل المناسبات
– صحيفة اصداء وطني الإلكترونية
– صحيفة خبر الإلكترونية.
أحد مؤسسي فريق الدعم الوطني التطوعي.
س٥-ماهي اهم إنجازاتك علي طوال حياتك:
عندما تحقق إنجاز فردي تطمح للأفضل فمازلت في طريقي لتحقيق ماأطمح إليه.
س٦-كم مرة تعثرت او فشلت في حياتك وكيف عالجت هذا التعثر والفشل:
تعثرت بعد تخرجي من الجامعة “وظيفياً” أو بالأحرى أهملت عدة فرص سنحت لي واستدركت الوقت والحمدلله على ماأنا عليه الآن كـ وكيل مدرسة
س٧-ماهي اهم الدول التي زرتها في العالم وأيهما كانت الافضل او الأسوأ ولماذا:
زرت العديد من الدول ضمنها : دول الخليج ، الأردن ، مصر ، المغرب ، إيطاليا ، ألمانيا ، النمسا ، سويسرا ، اليونان .. الأفضل الرحلة الأوربية بالإضافة إلى مملكة المغرب.
في الأولى ( أوروبا ) مع نخبة من الشباب المتفاهم والتوافق الفكري المهم تجعل من سفرك ممتعاً.
وفي الثانية ( المغرب ) عندما زرت مدربي الخاص الكابتن نبيل ناجم لأعيش الأجواء المغربية العائلية كما لم يعشها أي رجل سافر للمغرب من قبل ، كانت تجربة ممتعة وحياة مختلفة تماماً وجميلة.
س٨ ماهي هواياتك التي لازلت تزاولها-وماهي التي تركتها ولماذا:
– حب الإطّلاع والقراءة
– اكتشاف الثقافات الجديدة وتعلم المزيد
– الرياضة وخصوصاً رياضة “كمال الأجسام” والحمدلله أتممت عامي الثامن كلاعب كمال أجسام وأطمح للمزيد.
– خبرة في مجال التغذية الصحية السليمة.
س٩-هل لك أصدقاء وكيف تتعامل معهم وكيف تظل صداقتك معهم لفترة طويلة:
الصداقة مفهوم جميل ومعنى سامي وبلسم راقي يسهل لك صعوبة الحياة ويؤنس وحشتك في طريق تحقيق نجاحك ، الأصدقاء كثر ولله الحمد وجميعهم على مستوى واحد من المحبة والمعزة والاحترام والتقدير ، وتستمر صداقتك : بالصدق والمصارحة ، بالاحترام المتبادل وحب الخير لصديقك كما تحبه لنفسك عملاً بمقتضى حديث النبي صلى الله عليه وسلم “لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه مايحب لنفسه” أو كما جاء عنه صلى الله عليه وسلم.
س١٠-ماهو رايك في ملتقي رواد ومواهب وماذا استفدت منه:
ملتقى رائع جداً وهادف ، اجتمعت فيه الثقافات والحضارات من كل دولة ، حيث السفراء والأمراء وعلية القوم بأخلاقهم وأفكارهم ورقيّهم وتعاونهم وحب الخير للغير ، وهذا يوجد فقط في ملتقى رواد ومواهب الذي أصبح كـ العائلة الكبيرة في كل دولة لها ابن ينتمي لها ، فشكراً للدكتور محسن آل حسان على هذه الكوكبة الرائعة والتوليفة الجميلة. فلكم منا كل الشكر والتقدير والعرفان

التعليقات (لايوجد) اضف تعليق

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

7ads6x98y
%d مدونون معجبون بهذه: